فن

هند عاكف تكشف لنا مايدور حول شركات النصب فى فيلم الغندوره

سامية على

هند عاكف ممثله مصريه حصلت على دبلوم تجاره عام ١٩٨٧ ،وكانت بدايتها فى سرك كلاعية كاوتشوك قبل ان تتجه للعمل بالمسرح ومن ثم انتقلت للعمل بالتليفزيون والسينما من اعم اعمالها الزلزال، على باب الوزير، انا قلبى دليلى.
ومفجئة هند عاكف لنا وهى فيلم الغندوره حيث اضافت هند ان فيلم الغندوره قصة وإحراج روماني زاخر، ومعالجة درامية هند عاكف، وسيناريو وحوار مروان عبد العزيز، ويشارك في بطولته مجموعة كبيرة من الشباب منهم أحمد فرحات، حسن الجيار، مجدي عادل، وليد سماحه، ماندو الشاعر، ميرا المصري، إيمي الشاعر، ماجد ذكي، أحمد يوسف، ومدير التصوير عمرو علي.
وأشارت إلى أن الأحداث تدور حول امرأة تدعى “الغندورة” وهى الفنانه هند عاكف تتزعم عصابة للنصب على الحالمين بدخول مجال الفن والتمثيل عن طريق شركة وهمية تعلن عن حاجتها لمواهب شابة عبر الوسائل الاجتماعيه وتستغل احلام الكثير من الشباب والفتيات لجمع المال منهم او النصب عليهم بالطرق المختلفه وخاصتا البنات حيث يتعرضون للكثير من المشاكل.
وأشارت إلى أن الشركة تكرر عمليات النصب في أكثر من منطقة، وفيلم الغندوره يتحدث عن قضية هامة يلمسها بشدة الوسط الفني وخاصة الشباب والفتيات الراغبين في دخول عالم الفن، حيث تعرضوا كثيرا لمثل تلك العمليات من النصب والخداع.
وأضافت هند أن “الغندورة” هى نفسها ضحية لزوجها الذي يستغلها ويطلب منها توفير المال بأي وسيلة، والعمل لكسب المال لكى يصرفه على المخدرات و الاشياء التى يتعاطاها وفي النهاية تدفع الغندوره ثمن ذلك كله بخسارة ابنتها.
ووجهة هند عاكف رساله مهمه للشباب ان يبتعدو عن الشركات النصابه دى او قبل ميشتغلو فيها لازم يسئلو عنها كويس فى اكتر من مصدر يكونوا واثقين فيه ويشوفو ورقها لان الشركات دى اكتريتها وهميه وبيقدرو يغيروا امكنهم بسرعه بعد عملية النصب وبتنصح البنات انهم مش لازم يروحو فى اى حته يشتغلو فيها لوحدهم لازم يخدو اهليهم معاهم علشان يطمنو على امان اولدهم داخل الشركات او مجال العمل

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى